آداب الجمعة

on 12 March 2021, 08:05 AM
الباحث الشرعي:إسماعيل عبدالواحد
الباحث الشرعي:إسماعيل عبدالواحد

حدد الله تبارك وتعالى لنا من الأمكنه أفضلها وأشرفها، واصطفي من الأزمنه أكرمها وأكملها، ومما اصطفاه الله تبارك وتعالى من الأزمنة يوم الجمعه، فهو خير يوم طلعت فيه الشمس ولا تقوم الساعه إلا فيه . قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : “خير يوم طلعت عليه الشمس، يوم الجمعه، فيه خلق آدم وفيه أدخل الجنه، وفيه أخرج منها، ولا تقوم الساعه إلا في يوم الجمعة وقد أقسم الله تبارك وتعالى به معظماً فقال تعالى” واليوم الموعود وشاهد ومشهود ” الشاهد يوم الجمعة والمشهود يوم عرفة. ولهذا اليوم العظيم آداب شرعية وسنن هادية ينبغي للمسلم أن يسعى إليها ويحافظ عليها .
أولاً: الإغتسال والتنظف والتطيب والتسوك ولبس أجمل الثياب، وعدم تخطي الرقاب.
ثانياً: من آداب هذا اليوم التبكير لأداء صلاة الجمعة، التبكير لنيل فضيلة الصف الأول وتحصيل فضيلة السبق إلي الصلوات قال رسول الله صلي الله عليه وسلم : من اغتسل يوم الجمعه غسل الجنابة  ثم راح إلي المسجد فكأنما قرب بدنه ،ومن راح في الساعه الثانيه فكأنما قرب بقرة ومن راح في الساعه الثالثة فكأنما قرب كبشاً أقرن ومن راح في الساعه الرابعه فكأنما قرب دجاجة ،ومن راح في الساعه الخامسة فكأنما قرب بيضة، فإذا خرج الإمام حضرت الملائكه يستدعون الذكر .إذن التبكير له ثواب عظيم وفضل كبير.
 ومن آداب هذا اليوم الذهاب إلي المسجد ماشياً لمن قدر علي ذلك، وترك العبث واللهو والإنصاط للخطيب، والدنو منه،
كذلك يحرم البيع والشراء عند الأذان الثاني حتي لا تفوته  الخطبة والصلاة ولكي يحصل علي الأجر والثواب. قال الله تبارك وتعالي “يا أيها اللذين ءامنوا إذا نودي للصلاة من يوم الجمعه فاسعوا إلي ذكر الله وذرو البيع ذلك خير لكم إن كنتم تعلمون”

وكذلك من الآداب التي يحسن للمسلم أن يسعي إليها ويحافظ عليها في يوم الجمعه قراءة سورة الكهف والإكثار من الصلاة علي النبي صلي الله عليه وسلم- و من الآداب عند دخول المسجد صلاة ركعتين حتي وإن كان الإمام علي المنبر.

وحثنا النبي صلى الله عليه وسلم في يوم الجمعة علي الإكثار من الذكر والدعاء وتحري أوقات الإجابه،قال رسول الله صلي الله عليه وسلم _عند ذكر يوم الجمعه فيه سبع لا يوافقها عبد مسلم وهو قائم يصلي يسأل الله تعالي شيئاً إلا أعطاه إياه.

و من الآداب أيضاً أنك إذا دخلت المسجد لا يصح أن تقيم أحد وتجلس أنت مكانه ،أيضاً لا تفرق بين اثنين لتجلس أنت بينهم،و أن تنصت للخطبة وألا تتكلم أثناءها كذلك لا تنشغل بمسبحة أو بحصاً أو بكل ذلك. وأن تلتزم آداب المسجد دخولاً ومكثاً وخروجاً، وأن تصلي السنه بعد صلاة الجمعة،قال رسول الله صلي الله عليه وسلم :إذا صلى أحدكم الجمعة فليصلي بعدها أربعة” .